قصة تغييب الامام موسى الصدر على يد المجرم معمر القذافي

Metacafe Affiliate U
Added by Metacafe Affiliate U Subscribe 1 002
Published 18 Feb 2010
549
••• More
Report video
0 0
You have already voted for this video.
لم تكن للامام الصدر علاقة مع ليبيا وحكامها . وخلال محنة لبنان، كانت مواقفه تعارض السلوك الليبي، ولم يحصل لق...
لم تكن للامام الصدر علاقة مع ليبيا وحكامها . وخلال محنة لبنان، كانت مواقفه تعارض السلوك الليبي، ولم يحصل لقاء بينه وبين المسؤولين الليبيين. وعند مجيء جلود إلى لبنان في حزيران 1976 حيث قضى /45/ يوما اجتمع خلالها بمختلف القادة ورؤساء الفعاليات اللبنانيين لوحظ أن الامام الصدر كان وحده المستثنى من لقاءاته. وابتداء من آب 1976 برزت علناً حملات إعلامية قاسية ودعوات تحريض مركزة ضد الامام الصدر من قبل الصحف والجهات اللبنانية المعروفة بعلاقاتها مع ليبيا.
2- سبب زيارة ليبيا:
بادر الامام الصدر بعد الاجتياح الاسرائيلي لجنوب لبنان بتاريخ 14/3/1978 إلى القيام بجولة على بعض الدول العربية داعياً لعقد مؤتمر قمة عربي محدود يضم بعض الدول العربية سعياً لإنهاء محنة لبنان وإنقاذ جنوبه، وهو ما أعلنه الامام الصدر بنفسه في حديثه لصحيفة "أخبار الخليج" البحرينية
التحقيق القضائي الايطالي : أجرت السلطات الامنية والقضائية تحقيقات دقيقة انتهت بقرار قاضي تحقيق روما بتاريخ 7/6/79 بحفظ القضية والذي تضمن الجزم بأن الامام ورفيقيه لم يغادروا ليبيا بطائرة أليطاليا ولم يصلوا إلى ايطاليا بأية وسيلة نقل. وتضمنت مطالعة نائب المدعي العام الايطالي المؤرخة في 19/5/79 الجزم بأنهم لم يغادروا ليبيا. أبلغت الحكومة الايطالية رسمياً، كلاً من الحكومة اللبنانية والمجلس الاسلامي الشيعي الاعلى في لبنان، وحكومة الجمهورية العربية السورية وحكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية أن الامام الصدر ورفيقيه لم يدخلوا الاراضي الايطالية ولم يمروا بها "ترانزيت".
Categories: Art Animation
Show moreShow less
Report this video as: